28‏/10‏/2011

ماجستير كلية الحقوق جامعة تلمسان 2011-2012 في القانون الخاص

سمير تاجر بعنابة بدأت أعماله التجارية تضطرب مما دفعه في شهر جانفي 2005 إلى إبرام عقد زواج مع عائشة ، بنت أحد أثرياء المدينة وذلك بحضور أخويه من أمه عمار وخالد ونورة أخته الشقيقة. حدد يوم الاحتفال بزواجهما في نهاية السنة رغم معارضة جميلة أم عائشة على هذه العلاقة .غير أن عائشة قد لقيت حتفها في حادث سيارة بعد مافقد ت التحكم في أعصابها نتيجة علمها بحقيقة نسب زوجها بأنه ابن غير شرعي. الأمر الذي دفع أخيها الشقيق عصام إلى طلب إبطال عقد زواجها مع سمير بحجة أن هذا الأخير كان هو السبب المباشر في وفاة زوجته إذ أنه ادعى نسبا وهو دون ذلك.فصدر الحكم لصالحه في 02نوفمبر2005 ومنع سمير من الميراث تركة زوجته البالغ قدره 950.000دج
وفي نهاية الشهر من ذات السنة تزوج سمير مع زينة،أخت عائشة بصداق مؤجل مقدر ب 75.000 دج نصفه سلسلة مغصوبة ،ولما وضعت زينة حملها وهي بنت تدعى نسرين، فقد هجرها زوجها في ديسمبر 2006 بعدما أبى أن يدفع لها مهرها بحجة أن إرادته كانت معيبة يوم ابرام العقد بحجة من جهة أنها قد استغلت فيه ماغلب علي من هوى جامح لإبرام العقد، ومن جهة أخرى أنه تزوج بها وهي مخطوبة لعثمان،ومن جهة ثالثة أنها بنت أخت ابنه من الرضاع وقامت زيادة على ذلك بتصحيح أعضائها التناسلية عن طريق عدة عمليات جراحية وهو لم يكن يعلم بذلك.فهذه الحجج دفعته إلى طلب إبطال العقد،فصدرالحكم لصالحها.
وبتاريخ 15-04-2007توفي سمير،وذلك بعدما أوصى لأمه ب 74.000دج ولخاله علي ب 52.000دج ،من تركته البالغ قدرها،دون المبالغ المتنازع عليه ب 856.000دج ،وأجاز الورثة وصية الأم دون وصية الخال.
المطلوب منك: استخراج كل النقاط القانونية مع تبيان حصة الورثة من تركتي عائشة وسمير في ضوء أحكام قانون الأسرة.


مرسلة بواسطة: aymen boubidi // 9:18 ص
التصنيفــات:

0 التعليقات:

إرسال تعليق

 
جميع الحقوق محفوظة لمدونــةboubidi